أخبارنا
ترويجة فيصل “لي أصدقاء” .. استعدادًا لإطلاق فعاليات اليوم العالمي لمتلازمة داون

ترويجة فيصل “لي أصدقاء” .. استعدادًا لإطلاق فعاليات اليوم العالمي لمتلازمة داون

أنتجت جمعية المعاقين بالأحساء مؤخرًا ترويجة توعوية “برومو” بعنوان “لي أصدقاء!” تزامنًا مع استعداداتها لإطلاق فعاليات اليوم العالمي لمتلازمة داون 2015م الذي تنظمه الجمعية يوم الخميس القادم 13جمادى الآخرة الموافق 2 أبريل بمجمع العثيم .. حيث تتناول الترويجة التي من إخراج الأستاذ عبدالله بوسيف حكاية قصيرة للشاب فيصل الشريوي من ذوي متلازمة داون الذي يعرّف بنفسه ثم يحكي للمشاهد كيف يقضي أيامه بصورة طبيعية وعبر اندماج تام في المجتمع وسط أصدقائه الذين يشاركونه جميع لحظاته الجميلة, وتقع الترويجة التوعوية التي لاقت استحسان الجميع في ثلاث دقائق تبعث على الفأل والأمل, وتنمي روح الإصرار في نفوس ذوي الإعاقة, كما تضم عددا من الممثلين المبادرين المتطوعين وهم: ياسر الخوفي وأحمد الذكرالله وعلي الثويني وعبدالله الخوفي وزياد الحماد, وتصوير ماجد الشهري وعبدالرحمن الرويشد, وإدارة إنتاج الأستاذ ممدوح الحمدان, وإشراف الأستاذ عبدالرؤوف الخوفي ..
د. سعدون السعدون رئيس مجلس الإدارة

د. سعدون السعدون
رئيس مجلس الإدارة

أ. عبداللطيف الجعفري مدير عام الجمعية

أ. عبداللطيف الجعفري
مدير عام الجمعية

وقد أوضح سعادة عضو مجلس الشورى رئيس مجلس إدارة الجمعية الدكتور سعدون السعدون بأن الجمعية تسعى من خلال إنتاج ونشر مثل هذه المقاطع إلى إشاعة ثقافة الوعي بقضايا الأشخاص ذوي الإعاقة وتصحيح المفاهيم المغلوطة التي ينظر بها المجتمع تجاههم, وأشار إلى أننا نعيش في زمن الضوء والأيقونة معًا.. الضوء حيث السرعة! والأيقونة حيث الرمز!.. وكلاهما يتطلب اختزال الفكرة في قالب توعوي يؤدي المضمون للمتلقي في ثوانٍ معدودة، لذا تمثل التوعويات القصيرة نمطًا تواصليًا ضمنيًا وإيحائيًا يعمل على تقديم رسالة توعوية عريضة في زمن قياسي محدود, متناولة إحدى قضايا الإعاقة وفق نظرة مجتمعية خاصة، وبما يسوغ معالجته معالجة درامية خالصة ..

 وبدوره .. أفاد سعادة مدير عام الجمعية الأستاذ عبداللطيف الجعفري بأن هذه الترويجة التوعوية تأتي في سياق سلسلة منالأفلامالتوعوية القصيرة التي تحمل عنوان “أنا” .. حيث أشار الجعفري إلى أن هذه السلسلة تعنى بالذات التي يعتقد بعضهم أنها مهمشة في الحياة ! غير أنها ومتى ما حظيت بالدعم وتم توفير الفرصة لها فإن بإمكانها مشاركة المجتمع .. لا, بل والتميز فيه .. واستطرد الجعفري بأن هذه الذات هي ذات كل شخص من ذوي الإعاقة التي نحاول أن نستنهض فيها روح التحدي والإرادة, ونتناءى بها عن الانكفاء والتقوقع .. كما وجه الجعفري دعوته لجميع أفراد المجتمع بما فيهم الأشخاص ذوي الإعاقة وذويهم وأولياء أمورهم لمشاركة ذوي متلازمة داون يومهم العالمي الذي ينطلق يوم الخميس القادم ويستمر لمدة يومين بمشاركة عدد من القطاعات الحكومية والخاصة والخيرية والأهلية بالإضافة إلى المسرح الترفيهي الذي تشارك به عدة فرق ..
رابط الترويجة التوعوية:
a01 a02 a03 a04 a05 a06 a07