أخبارنا
سمو أمير الشرقية يكرم الجمعية لحصولها على اعتماد الجودة (ISO 9001:2015)‏

سمو أمير الشرقية يكرم الجمعية لحصولها على اعتماد الجودة (ISO 9001:2015)‏

كرم صاحب السمو الملكي الأمير سعود بن نايف بن عبدالعزيز آل سعود أمير المنطقة الشرقية جمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء ممثلة في سعادة رئيس مجلس إدارتها الدكتور سعدون بن سعد السعدون، وذلك خلال استقبال سموه لأعضاء الجمعية السعودية للجودة ومنح شهادات الاعتماد لعدد من الجهات من بينها جمعية الأشخاص ذوي الإعاقة بالأحساء بإمارة الشرقية.

وقد عبر الدكتور السعدون عن بالغ شكره وامتنانه لسمو أمير الشرقية على دعمه المتواصل لكل ما من شأنه النهوض بالعمل الاجتماعي والخيري في المنطقة، ومتقدما بخالص شكره لسمو محافظ الأحساء الأمير بدر بن محمد بن جلوي آل سعود نظير ما تحظى به الجمعية من اهتمام ومتابعة من لدن سموه، منوهًا إلى أن الجمعية بصدد إعادة صياغة خطتها الاستراتيجية الخمسية لتتماشى مع المستجدات ولتواكب في مضامينها رؤى الظل لرؤية المملكة ٢٠٣٠م، مشيرًا إلى أن الجمعية تعمل على تحديث ومعالجة الهيكلة التنظيمية، واستحداث عدد من المشروعات والبرامج التي من شأنها الارتقاء بالخدمات التي يحظى بها الأشخاص ذوي الإعاقة في الأحساء، وليس أقل ذلك تلك البرامج التأهيلية الإنمائية التي تترك أثرًا مستدامًا عليهم.. 

وحول حصول الجمعية على اعتماد الجودة (ISO 9001:2015) أوضح الدكتور السعدون بأن هذا الاعتماد يمثل تقييسا وتجويدًا لتوخي الجمعية الاشتراطات والمعايير التي تستشرف من خلالها النهوض بمفاهيم العمل الخيري والاجتماعي، ومؤكدًا أنها ستكون حافزًا لمزيد من البذل والعطاء ..

بدوره أوضح سعادة مدير عام الجمعية الأستاذ عبداللطيف الجعفري بأن حصول الجمعية على اعتماد الجودة (ISO 9001:2015) يمثل حافزًا لبذل المزيد من الجهد للارتقاء بالخدمات المناطة بالجمعية اجتماعيًا، ومشيرًا إلى أن من شأن ذلك بذل المزيد من الجهد لتتبع نقاط الضعف والقوة واستشراف الفرص السانحة لتعزيز المنظومة العاملة في الجمعية، وكذلك تتبع خطط معالجة العمليات الإدارية المفضية إلى إنتاجية أكبر، بالإضافة إلى تعزيز مراقبة الأداء للمشاريع القائمة، وكذلك المشاريع المستحدثة الأخيرة، الأمر الذي سينعكس على روح المسؤولية الملقاة على عاتق إدارات الجمعية وموظفيها.

iso1 iso2